الإجرام في أبهى حلله: مستوطنون يعتدون على طفل فلسطيني مصاب!

مجموعة من المستوطنين تعتدي على طفل فلسطيني مصاب داخل سيارة إسعاف، خلال هجومهم على خربة المفقرة جنوب الخليل الأسبوع الماضي.
وفي التفاصيل، كشف محمد حمامدة، وهو من أقارب الطفل، أن ثلاثة مستوطنين ملثمين رشقوا الطفل البالغ من العمر ثلاث سنةات بالحجارة خلال عملية نقله إلى سيارة الإسعاف إثر تعرضه لإصابات بليغة.
ماذا كشف التحقيق؟
وبحسب صحيفة "هآرتس" العبرية فإن التحقيق الذي أجرته الشرطة في الهجوم كشف عن محاولة المستوطنين المهاجمين الاعتداء على الطفل عندما كان داخل سيارة إسعاف وصلت لنقله إلى المستشفى، بعد أن أصيب بجروح بليغة في الرأس خلال الهجوم على القرية.
وقد عمد سكان القرية الى رشق المهاجمين بالحجارة وأصابوا ثلاثة منهم بجروح خفيفة قبل أن تصل دورية للجيش الإسرائيلي إلى موقع الحادث وألقى عناصرها الغاز المسيل للدموع والقنابل المضيئة تجاه السكان الفلسطينيين.
وكانت محكمة إسرائيلية قد أفرجت عن أربعة إسرائيليين اعتقلوا على خلفية الحادثة، فيما لا يزال اثنان آخران قيد السجن بتهمة الاعتداء على جندي خلال الهجوم.
الكلمات الدالة