السودان يغلي وتحذيرات من "انقلاب زاحف"

تتسارع التطورات الميدانية في السودان الذي يتخبط بأزمة سياسية حادة تترافق وموجة تظاهرات مؤيدة وأخرى مناهضة للخكومة المدنية في الخرطوم.
 
وأغلق مئات المعتصمين أمام القصر الجمهوري بالخرطوم صباح الأحد عدداً من الطرق الرئيسية في العاصمة وسط انتشار مكثف للشرطة.
 
وأظهرت مقاطع فيديو وصور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي إشعال بعض المعتصمين إطارات وسط الطرق وإغلاقها متسببين بوقف حركة السير.
 
وكانت مجموعة التوافق الوطني، الفصيل المنشق عن قوى الحرية والتغيير، أعلنت أن اعتصام المئات من مناصريها أمام القصر الجمهوري سيستمر إلى حين تحقيق مطالب المعتصمين المتمثلة في حل حكومة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وتسليم السلطة للجيش.
 
ومع استمرار اعتصام أنصار الجيش حذرت "قوى الحرية والتغيير" من "انقلاب" على السلطة المدنية وجددت ثقتها بالحكومة ورئيسها.
الكلمات الدالة