محددا سياسة للتعامل مع التدخل الخارجي ... الصدر: العراق لن يكن منطلقا للضرر بأي دولة

أكد زعيم التيار الصدري، السيد مقتدى الصدر، الأحد، عدم السماح لاي دولة بالتدخل في تشكيل الحكومة لافتا الى ان ما يحدث في العراق صراع ديمقراطي .
 
وأعتبر السيد الصدر في تغريدته ، ان حسن الجوار والتعامل بالمثل مع العراق من قبل دول الجوار منطلقا للسلام في المنطقة قائلا: "العراق لن يكن منطلقا للضرر على أي دولة، وسنسعى لتوطيد العلاقات مع دول الجوار التي لم تتدخل بالشؤون الداخلية للعراق، ونعمل على إيجاد مشاريع مشتركة أمنياً واقتصادياً وثقافياً وصحياً وتربوياً وصناعياً، وعلى الأصعدة كافة".
 
وأضاف أن "دول الجوار ذات التدخل الواضح في الشأن العراقي، سنفتح معها حوارا عالي المستوى لمنع التدخلات مطلقاً، فإن استجابت فهذا مرحب به وإلا فسنلجأ للطرق الدبلوماسية والدولية لمنع ذلك".
 
وحذر الصدر الدول التي تتدخل بالشأن العراقي بأنه سيلجأ إلى "تقليص التعاملات الاقتصادية والدبلوماسية وغيرها من الإجراءات الصارمة المعمول بها دولياً وإقليمياً".