الصدر يعلن حل "لواء اليوم الموعود"

أعلن زعيم التيار الصدري في العراق، مقتدى الصدر، الجمعة، حل لواء "اليوم الموعود" التابع له، وغلق كل مقرّاته، في خطوة وُصفت بأنها ستضع الفصائل المسلحة في حرج بالغ أمام الرأي العام والمجتمع الدولي.
 
وقال الصدر في بيان: "أعلن حلّ تشكيل لواء اليوم الموعود، وغلق مقراتهم، ولولا أنهم سلّموا سلاحهم لسرايا السلام سابقاً، أو ما يُسمى حالياً، لواء 313، 314، 315 في سامراء، لأمرتهم بتسليم سلاحهم ولأطاعوا".
 
وأضاف أن "عليهم تسليم سلاحهم خلال مدة 48 ساعة، عسى أن تكون هذه الخطوة بداية لحل الفصائل المسلحة، وتسليم أسلحتهم، وغلق مقراتهم". وأشار إلى أن هذا القرار "لعله أن يكون رسالة أمان وسلام للشعب كافة".
 
وتشكل لواء اليوم الموعود عام 2008، لمواجهة القوات الأميركية، وجُمد لأكثر من مرة، لكن تفعيله الأخير، كان مع دخول تنظيم داعش، عدة محافظات عراقية.
 
ويأتي قرار الصدر بحل الفصيل التابعة له، ضمن مساعي إنهاء الوجود المسلح في البلاد، فضلاً عن فرض ذلك على الكتل السياسية، التي تمتلك أجنحة مسلحة، سواءً ضمن هيئة الحشد الشعبي، أو خارجها. وسبق وأن  دعا الصدر الفصائل المسلحة، إلى "مراجعة نفسها لاستعادة ثقة الشعب مستقبلا".
 
— مقتدى السيد محمد الصدر (@Mu_AlSadr) November 19, 2021
الكلمات الدالة