الأخوة الأعداء في مصر.. قتل شقيقيه بفارق 19 عاماً!

(من الأرشيف)

قررت محكمة جنايات أسيوط في مصر، إحالة أوراق مُزارع إلى المفتي "لأخذ الرأي الشرعي فى إعدامه"، لقيامه بقتل شقيقه بالرصاص، بسبب خلافات على الميراث، وسبق أن قضى المتهم عقوبة بالسجن 15 عامًا لقتل شقيق آخر له في خلاف أيضا على الميراث.

وقائع الجريمة

وتعود تفاصيل الواقعة إلى شهر أبريل/نيسان الماضي، عندما تلقت أجهزة الأمن بمديرية أمن أسيوط، إخطارًا من مأمور مركز شرطة أبوتيج، يفيد بمقتل "أبوعقرب. م. ع" ويقيم بدائرة المركز، إثر إصابته بطلقات نارية متفرقة.

وتبيّن من المعاينة والفحص لضباط مباحث المديرية، أن وراء ارتكاب الجريمة شقيق المجني عليه محمد. م (42 عامًا) ويعمل مزارعاً.
ووفقاً لما نقلته وسائل الإعلام المصرية، فإن المتهم "قام بإطلاق الرصاص على شقيقه المجنى عليه من بندقية آلية بحوزته، أثناء تواجده برفقة نجله أنور بالزراعات، فأصابه بطلقات أودت بحياته، بسبب خلاف على قطعة أرض ميراث مساحتها 4 قراريط".

وأشارت تحريات المباحث إلى أنه سبق للمتهم أن قتل شقيقه الآخر ويدعى نور عام 2003، في خلاف على الميراث، وقضت المحكمة عليه بالسجن لمدة 15 سنة، وخرج من السجن بعد قضاء العقوبة. وعقب خروجه "قتل شقيقه أبوعقرب، وقد تم ضبط المتهم، وأمرت النيابة العامة بحبسه وإحالته إلى محكمة الجنايات التي أصدرت قرارها المتقدم بإحالة أوراق القضية إلى فضيلة المفتي".
الكلمات الدالة