العملية العسكرية الروسية في يومها الخامس: مفاوضات تحت الرصاص

دخلت العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا يومها الخامس وسط توقعات ببدء محادثات بين موسكو وكييف وبالتوازي مع تشديد الغرب مواقفه وعقوباته ضد روسيا وزيادة دعمه العسكري لأوكرانيا.
 
وفي أبرز التطورات الميدانيات، أطلق الجيش الأوكراني 11 قذيفة على أراضي جمهورية دونيتسك والتي تعرض رئيسها لقصف في مدينة بافلوبول. وقد أعلنت دونيتسك أيضا أنه سيتم حل موضوع تحرير ماريوبول بالمفاوضات.
 
في المقلب الروسي، أمرت لجنة التحقيق بتسجيل وقائع تعذيب العسكريين الأوكرانيين للأسرى من الجنود الروس.
 
هذا في وقت أكدت فيه الدفاع الروسية سيطرة الجيش الروسي على محطة زابوروجيا للطاقة النووية بأوكرانيا بعدما اعلنت السيطرة الروسية على كامل الاجواء الاوكرانية.
 
الى ذلك، أبلغت الدفاع الروسية سكان كييف بوجود ممر آمن لمغادرة المدينة