بعد تعرضه لمحاولة اغتيال: الكاظمي أنا بخير وأدعو الشعب العراقي إلى التهدئة وضبط النفس

نجا رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي من "محاولة اغتيال فاشلة" بواسطة "طائرة مسيّرة مفخّخة" استهدفت فجر الأحد مقرّ إقامته في بغداد، في هجوم لم تعلن أيّ جهة مسؤوليتها عنه في الحال وردّ عليه الكاظمي بالدعوة إلى "التهدئة وضبط النفس".
وقد أصدرت  أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي بيانا اشارت فيه الى  أن محاولة اغتيال فاشلة تعرض لها رئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة بواسطة طائرة مسيرة مفخخة حاولت استهداف مكان اقامته مشيرة الى ان الكاظمي بصحة جيدة والقوات الأمنية تقوم بالإجراءات اللازمة بصدد هذه المحاولة الفاشلة.
 
 
الكلمات الدالة