حفيد ستالين .. مشرد!

أفادت قناة "360" التلفزيونية، أن حفيد ستالين من الدرجة الثانية سليم بن سعد بات مشرداً وبلا مأوى بعد خلاف مع والده الجزائري.

ونقلت القناة، عن مصدر مقرب منه، أن سليم يقضي الليل في سيارته الخاصة بعد أن قام والده الجزائري حسين بن سعد، بتغيير أقفال شقة موسكو، واعتبر البعض ان هذا التصرف بمثابة "تطاول على حياة حفيد ستالين".
وعن سبب الخلاف اوضح المصدر ان "الاشكال تفاقم بشدة في العائلة، بعد أن تم أخيرا نشر كتاب أعدته الكاتبة لانا بارشينا بالتعاون مع سليم".
وكان جد سليم، ياكوف دجوغاشفيلي، ابنه البكر لستالين، أسيرا لدى القوات النازية في عام 1941. وفي عام 1943 توفي ياكوف دجوغاشفيلي، في أحد المعسكرات الألمانية وتم القبض على يوليا ميلتسر زوجة ياكوف، في موسكو في عام 1942واطلق سراحها في العام 1943 بشكل مفاجىء.
والتقت ابنتهما غالينا دجوغشفيلي، المختصة في علوم اللغات، في موسكو بالمواطن الجزائري حسين بن سعد، وانجبت ابنهما سليم. ونتيجة لخطأ أطباء التوليد، تعرض الطفل لإصابة جدية في عصب الوجه، واتضح لاحقا أنه يعاني من مشكلات في السمع.
الكلمات الدالة