الصين تنتقد العقوبات الأميركية على إيران

أكدت الصين مجددا معارضتها للعقوبات الأمريكية الأحادية الجانب على إيران، وذلك مع إعلان وزيري الخارجية الصيني والإيراني تدشين اتفاقية تعاون مدتها 25 عاما تهدف لتعزيز الروابط الاقتصادية والسياسية بين البلدين.
 
وفي اجتماع عقد في مدينة ووشي بإقليم جيانغسو بالصين، دعم وزير الخارجية الصيني وانغ يي جهود إحياء الاتفاق النووي المبرم في 2015 بين إيران والقوى العالمية.
 
وقال إن" الصين تدعم بقوة استئناف المفاوضات المتعلقة بالاتفاق النووي، لكنه أوضح أن الصين "تعارض بشدة العقوبات أحادية الجانب على إيران والتلاعب السياسي من خلال مواضيع تشمل حقوق الإنسان والتدخل في الشؤون الداخلية لإيران والدول الأخرى بالمنطقة".
 
ويقضي هذا الاتفاق برفع العقوبات الدولية المفروضة على طهران مقابل الحد من أنشطة تخصيب اليورانيوم، الأمر الذي يصعّب تطوير أسلحة نووية وإن كانت طهران تنفي عزمها فعل ذلك، وفق وكالة" رويترز".
الكلمات الدالة