الأكبر منذ 300 عام.. استخراج ماسة وردية "نادرة"

الماسة الوردية النادرة التي تم العثور عليها في أنغولا (أ.ف.ب)

استخرج عمال مناجم في أنغولا ماسة وردية نقية نادرة يُعتقد أنها أكبر ماسة يتم اكتشافها في العالم منذ 300 عام، على ما أعلنت شركة التعدين الأسترالية التي تدير الموقع.
 
وأطلق على هذه الماسة التي يبلغ وزنها 170 قيراطا اسم "وردة لولو"، على اسم المنجم الذي استخرجت منه والواقع في شمال شرقي أنغولا، وأوضحت الشركة في بيان للمستثمرين إنها واحدة من أكبر الماسات الوردية التي تم اكتشافها على الإطلاق.

"اكتشاف تاريخي"

ورحبت الحكومة الأنغولية الشريكة في المنجم بالاكتشاف "التاريخي" لهذه الماسة وهي من نوع يتضمن أحجارًا نادرة ونقية. وقال وزير الموارد المعدنية الأنغولي ديامانتينو أزيفيدو إن "هذه الماسة الوردية المذهلة التي حطمت الرقم القياسي والتي تم استخراجها في لولو تُظهر مجدداً أهمية أنغولا عالمياً في مجال استخراج الماس". ويتوقع أن يباع الحجر الثمين في مزادات دولية بسعر خيالي.
الكلمات الدالة
الأكبر منذ 300 عام.. استخراج ماسة وردية "نادرة"
(last modified 27/07/2022 03:00:00 م )
by