الحسابات الوهمية من الأسباب.. "تويتر" تقاضي إيلون ماسك!

بعد أشهر على الصفقة التي شغلت العالم، أعلن الملياردير الأميركي إيلون ماسك إلغاء اتفاق شراء موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وأكد صاحب تيسلا، أنه ألغى الصفقة البالغة قيمتها 44 مليار دولار لشراء العصفور الأزرق، معللاً ذلك بأن شركة التواصل الاجتماعي تقاعست عن تقديم معلومات حول الحسابات الوهمية على منصتها.
كما أضاف محاموه في إخطار للجهات التنظيمية، أن تويتر تقاعس أو رفض الاستجابة لطلبات متعددة للحصول على معلومات حول حسابات وهمية أو غير مرغوب فيها على المنصة، وهو أمر أساسي لأداء عمل الشركة.
وقد أبلغ ماسك هيئة البورصات والأوراق المالية الأميركية بالقرار، معتبراً أنه يمارس حقه بإلغاء الاتفاق والتخلي عن الصفقة، وفق محاميه.

تويتر تهدد

وبعد الإعلان، أكدت تويتر أنها ستقاضي ماسك حتى إتمام صفقة الشراء.
وقال بريت تايلور رئيس مجلس إدارة على منصة التدوين المصغرة، إن المجلس يعتزم متابعة الإجراءات القانونية لفرض تنفيذ اتفاقية الاندماج.
وكتب: "مجلس تويتر ملتزم بإغلاق الصفقة بالسعر والشروط المتفق عليها مع السيد ماسك".
وما إن أعلن عن الخبر حتى انخفضت أسهم تويتر بنسبة 6% في تعاملات ما بعد الإغلاق الرسمي.

إنتهاك بنود الاتفاق

وقال إيلون ماسك إنه يريد إلغاء الصفقة لأن تويتر "ينتهك بنودا في الاتفاق الأصلي، الذي تم توقيعه في أبريل/نيسان".
وكان ماسك أعرب، خلال الأسابيع الأخيرة عن مخاوفه، دون أي دليل واضح، من وجود عدد أكبر من الحسابات الوهمية والبريد العشوائي على تويتر أكثر مما صرحت به إدارة الموقع علنًا.
وتكهن المحللون بأن المخاوف قد تكون محاولة لخلق ذريعة للخروج من صفقة قد يراها الآن مبالغ فيها.

يذكر أن ماسك كان هدد بوقف الصفقة ما لم تقدم الشركة دليلا على أن الحسابات الوهمية أقل من 5% من المستخدمين الذين يشاهدون الإعلانات على خدمة وسائل التواصل الاجتماعي.



الكلمات الدالة
الحسابات الوهمية من الأسباب.. "تويتر" تقاضي إيلون ماسك!
(last modified 09/07/2022 04:50:00 م )
by