تحقيق فرنسي بشأن اتّهام بالاغتصاب في قصر الإليزيه

في قضية أثارت الرأي العام الفرنسي، بعد أن تداولتها للمرة الأولى صحيفة "ليبراسيون"، أفاد مصدر قضائي الجمعة، أنه تمّ فتح تحقيق في قضية اغتصاب مفترضة في القصر الرئاسي في فرنسا.

ووفقاً لما نقلته وكالة "فرانس برس"، الجمعة، عن مصدر قضائي، فإن النيابة العامة الفرنسية، فتحت تحقيقا بشأن اتّهام بتعرّض جندية فرنسية للاغتصاب على أيدي جندي في قصر الإليزيه، في باريس، في 12 يوليو/تموز الماضي".

ووقع الاعتداء المفترض، بعد حفل وداع أُقيم لجنرال وشخصين آخرين، حضره الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وفق صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية، التي كانت أول وسيلة إعلامية تتحدث عن القضية.

الكلمات الدالة
تحقيق فرنسي بشأن اتّهام بالاغتصاب في قصر الإليزيه
(last modified 12/11/2021 01:46:00 م )
by