روبوتات علاجية دقيقة تدخل الدماغ البشري

طوّرت شركة "بايونوت لابس" الأميركية روبوتات مصغّرة قابلة للحقن يمكن إدخالها إلى الدماغ البشري لعلاج الأمراض الخبيثة والاضطرابات التي يتعذّر الوصول إليها بوسائل أخرى. وحصلت الشركة الناشئة على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأميركية لإجراء أولى تجاربها السريرية.
روبوتات علاجية دقيقة تدخل الدماغ البشري
(last modified 17/04/2022 10:00:00 ص )
by