عاصفة شمسية تضرب الأرض.. ما نتائجها المتوقعة؟

الأرض على موعد مع كارثة نهاية الأسبوع!
أقوى عاصفة شمسية في طريقها نحو الأرض بسرعة 965 كم في الثانية، لتضرب الغلاف الجوي والأقمار الاصطناعية يومي السبت والأحد. أطلقت وكالة "ناسا" الفضائية تحذيراتها، مصرّحة أنّ التوهّج الاشعاعي من نوع x1 قد يقطع التيار الكهربائي ويصيب الاتصالات في العالم.
فما هي هذه العاصفة الشمسية وكيف تتكوّن؟
ظاهرة طبيعية ناتجة عن تقاطع الحقول المغناطيسية في البقع الشمسية، تتسبب بتوهّج كبير مكوّن من جسيمات عالية الطاقة. ينطلق التوهّج في الفضاء بسرعة فائقة، فيصطدم بالغلاف الجوي للأرض. وقد شهد كوكب الأرض عواصف شمسية عدة عبر التاريخ تسببت بقطع أسلاك التلغراف وحرائق كبيرة في أميركا الشمالية وأوروبا عام 1859. كما نجت الأرض من انفجارات شمسية عام 2012، كانت لتتسبب بكوارث في شبكة الكهرباء، وتعطّل الأقمار الاصطناعية ووسائل الاتصالات.
قوة خارقة قد تقضي على الحياة البشرية وينحدر فيها التطور من تلقاء نفسه نحو الاضمحلال!
 
الكلمات الدالة