في عمر 83 عاما.. مغامر ياباني يعبر المحيط الهادىء منفردًا

بعد رحلةٍ دامت لشهرين على متن قاربِ شراعي، نجح الباحر الياباني كينيتشي هوري البالغ من العمر 83 عاماً في عبور المحيط الهادئ وتعد هذه المرّة الثانية الّتي يعبر بها هوري المحيط الهادئ.
وأصبح بحّار ياباني يبلغ 83 عاماً وصل السبت إلى اليابان بعدما عبر منفرداً ومن دون توقف المحيط الهادئ، أكبر شخص يحقق هذا الإنجاز، على ما أعلن منظمو الرحلة.
وانتهت رحلة المغامر الياباني كينيتشي هوري في مضيق كي (غرب اليابان) بعدما كانت انطلقت في 27 مارس/آذار على متن الزورق الشراعي "سنتوري مرميد 3" من ميناء في سان فرانسيسكو واستمرت لأكثر من شهرين.
وأعلن فريق العلاقات العامة التابع له أنّ عودة هوري إلى اليابان السبت جعلته أكبر شخص في العالم ينجح في عبور المحيط الهادئ بمفرده ومن دون توقف. وكان زورقه الشراعي مجهزاً بألواح شمسية.
وكتب هوري في مدونته أن الأيام الأخيرة من رحلته كانت أشبه بـ"معركة" إذ واجه خلالها تيارات متقاطعة. وأضاف "إنني على وشك عبور خط النهاية"، مشيراً إلى أنه "منهك".
وتشكل هذه الرحلة أحدث إنجاز يحققه هذا الياباني الثمانيني الذي عبر المحيط الهادئ سنة 1962 عندما كان يبلغ 23 عاماً، منته
الكلمات الدالة
في عمر 83 عاما.. مغامر ياباني يعبر المحيط الهادىء منفردًا
(last modified 07/06/2022 01:36:00 م )
by