قرار قضائي يحمي الذئاب الرمادية في أميركا!

(من الأرشيف)

أصدر قاضٍ فدرالي في كاليفورنيا قراراً يلغي مفعول إجراء اتخذته إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، اذ أصبحت الذئاب الرمادية مجدداً من الأنواع المحمية في معظم أنحاء الولايات المتحدة الاميركية. ومع أن القرار اتخذ في عهد ترامب، استمرت إدارة جو بايدن في الدفاع عن الإجراء أمام القضاء.

واعتبر القاضي جيفري وايت، في حكمه إن الهيئة التي تتولى إدارة الحياة البرية وحمايتها في الولايات المتحدة "لم تراعِ بشكل كاف التهديدات التي تتعرض لها الذئاب خارج تجمعاتها الأساسية في منطقة البحيرات العظمى ومناطق جبال روكي الشمالية من خلال سحب الحماية عن النوع بأكمله".
ووفقاً للحكم الصادر، بات من غير القانوني اصطياد الذئاب في 44 ولاية، ومن يفعل يواجه غرامات أو عقوبة السجن.

وفي أكتوبر/تشرين الأول عام 2020، قررت إدارة ترامب أن تجرّد الذئاب الرمادية من تصنيفها العائد إلى سبعينات القرن العشرين بين الأنواع المحمية لكونها كانت عرضة في تلك الحقبة لخطر الإنقراض.

هذا واعتبرت رئيسة جمعية Defenders of Wildlife جايمي رابابورت كلارك، في بيان أن القرار القضائي "انتصار مهم للذئاب الرمادية ولكل أولئك الذين يقدرون الطبيعة.
وأكدت رئيسة الجمعية التي كانت من أشد المواجهين لقرار ترامب أن "استعادة الحماية الفدرالية ستتيح لهذه الحيوانات المهمة الحصول على الدعم الذي تحتاجه للتعافي والازدهار في السنوات المقبلة".

ومنذ دخول هذا الإجراء حيز التنفيذ في يناير/كانون الثاني عام 2021، زاد بشكلٍ كبير عدد الذئاب المقتولة في بعض الولايات، كما هي الحال في ولاية ويسكنسن حيث قُتل أكثر من 200 ذئب في أقل من ثلاثة أيام، مما أجبر السلطات على إنهاء موسم الصيد في وقت أبكر مما كان متوقعاً، حسب ما أفادت صحيفة "نيويورك تايمز ".
الكلمات الدالة