توجيهات الكاظمي ليوم الاقتراع

أصدر رئيس الحكومة العراقية، مصطفى الكاظمي، ستة توجيهات تخص يوم الاقتراع في العاشر من الشهر الحالي.
واجتمع "الكاظمي بأعضاء مفوضية الانتخابات واللجنة الأمنية العليا، ووجه القوات الأمنية بتفعيل الجهدين الأمني والاستخباري، ومنع التأثير من قبل أي جهة على الناخبين".
كما وجه رئيس الحكومة بعدم السماح باستغلال القوات الأمنية من أي طرف سياسي، وشدد على ضرورة المحاسبة على أي شكل من أشكال الاستغلال، وعلى القوات الالتزام بالحيادية الكاملة".
ومنع الكاظمي إغلاق الطرق في أي دائرة انتخابية، بقصد التأثير على الناخبين لصالح أي طرف سياسي، ووجه بالتعاون مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ومع المشرفين الدوليين، وتسهيل مهامهم".
وفرض في توجيهاته ضرورة التعاون مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ومع المشرفين الدوليين، وتسهيل مهامهم"، مؤكدا منع قيام الضباط بممارسة أي تأثير على الجنود والمراتب عند إدلائهم بأصواتهم، لصالح أي طرف سياسي.
وختم الكاظمي كلمته، بالتأكيد على أن كل التجاوزات سيتم تسجيلها، وسترفع إلى مفوضية الانتخابات للتعامل معها قانونياً مهما كان مصدرها، قائلا: "لقد حان الوقت كي يزداد العراقيين ثقة بدولتهم عبر صناديق اقتراع مؤمّنة، وبعيدة عن أيدي المزورين".
ويتجه العراقيون إلى صناديق الاقتراع في العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل للإدلاء بأصواتهم في انتخابات مبكرة، بعدما قررت الحكومة العراقية، إجراءها هذا الشهر بدلا من يونيو/ حزيران الماضي، بناء على اقتراح مفوضية الانتخابات.
الكلمات الدالة