يوم الانتخاب الطويل في العراق: خروقات أمنية محدودة وتوقيف مخالفين

لم يمرّ يوم الاقتراع في العراق، دون ان يعكر صفو سير الانتخابات بعض الحوادث الامنية ولو كانت محدودة والتي اسفرت احداها عن سقوط قتيل وجريح.
 
وأعلنت عمليات أمن ديالى شرق العاصمة بغداد سقوط ضحية متأثرًا بجروح من نيران صديقة انطلقت من سلاح أحد زملائه بينما كان يفرق تجمعًا في مركز انتخابي كما تسبب الحادث في إصابة عنصر أمن نقل للمستشفى.
أما الحادثة الثانية وفق مصدر أمني عراقي، فهي سقوط عدد من قذائف الهاون عند أطراف قضاء الحضر شمالي محافظة نينوى، وقعت بالتزامن مع انطلاق التصويت العام في الانتخابات التشريعية المبكرة.
في هذا السياق الامني، أعلنت خلية الإعلام العراقية، أن اللجنة الأمنية العليا للانتخابات ألقت القبض على 77 مخالفاً للعملية الانتخابية.
 
وقالت الخلية في بيان، إن "مفارز اللجنة الأمنية العليا للانتخابات ألقت القبض على 77 شخصاً لارتكابهم مخالفات تتعلق بسير العملية الانتخابية في محافظات: بغداد ونينوى وديالى وكركوك والبصرة والأنبار وصلاح الدين وأربيل وواسط والديوانية".
وأضافت اللجنة في بيانها "تمت إحالة المخالفين إلى اللجان القضائية التي تم تشكيلها من قبل مجلس القضاء الأعلى تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم".
وتابعت إن "إجراء اللجنة الأمنية العليا للانتخابات يأتي في إطار الحرص على نزاهة الانتخابات وضمان عدم السماح بتعكير الأجواء الانتخابية التي اتسمت بالشفافية والديمقراطية المنبثقة عن حرية الناخب العراقي في اختيار من يمثله".