"الخفّاش" خزّان الفيروسات!

39 عائلة فيروسية جديدة، 16 نوعاً منها تُصيب البشر، تمّ اكتشافها أخيراً داخل الخفافيش.
دراسة أُجريت على الخفافيش الثابتة والمهاجرة في سويسرا، عبر التحليل الجيني في جامعة زيورخ، ستُمكّن الاختصاصيين من اكتشاف الفيروسات الخطيرة باكراً وتُحضّر العالم للأوبئة المستقبليّة.
حيوانٌ يحمل فيروسات مختلفة، من الضروري الحدّ من انتشارها قبل أن تتحوّل إلى جائحة أخرى.39 عائلة فيروسية جديدة، 16 نوعاً منها تُصيب البشر، تمّ اكتشافها أخيراً داخل الخفافيش.
دراسة أُجريت على الخفافيش الثابتة والمهاجرة في سويسرا، عبر التحليل الجيني في جامعة زيورخ، ستُمكّن الاختصاصيين من اكتشاف الفيروسات الخطيرة باكراً وتُحضّر العالم للأوبئة المستقبليّة.
حيوانٌ يحمل فيروسات مختلفة، من الضروري الحدّ من انتشارها قبل أن تتحوّل إلى جائحة أخرى.
الكلمات الدالة