الذكاء الاصطناعي يتغلّب على الأطباء

جهاز آلي محمول، ضيف جديد ينضمّ إلى الفريق الطبي في المستشفيات والعيادات.
أطباء من مختلف الاختصاصات يستخدمونه لتوثيق المحادثات بينهم وبين المريض. يرصد كلام المريض وتعابير وجهه، ويقوم بتحليلها بحثاً عن أعراض المرض، لتقديم استنتاجات دقيقة تُسهّل عملية التشخيص مع التنبّؤ بالمضاعفات المحتملة للعلاج.
جهاز مساعد للأطباء يُوفّر وقتهم ويساهم في فهم أمراض جسديّة ونفسيّة صعبة التشخيص، إلا أنّه يواجه انتقادات ومخاوف بشأن انتهاك خصوصيّة المرضى، واحتمال استبدال الفريق الطبي به مستقبلاً.
عجلة الذكاء الاصطناعي في تطوّر مستمر، لا بدّ من جمعها بجهود الأطباء لتقديم أفضل خدمة للمرضى.