هذا هو قاتل حسناء بغداد!

نورزان الشمري 20 سنة شابة عراقية جميلة، طُعنت بالسكين حتى الموت على يد 3 رجال في وضح النهار وسط بغداد.
جريمة القتل أثارت غضب النشطاء العراقيين، وتصدر وسما #نورزان الشمري و #حسناء بغداد صفحات التواصل الاجتماعي.
المفاجأة كانت بالكشف عن هوية الجاني. قاتل نورزان هو شقيقها، بدافع "غسل العار"
حسب اعترافاته الأولية بالتعاون مع اثنين من أولاد عمها.
لكن من قتل نورزان حقاً؟ شقيقها أم الموروثات الذكورية؟
زواجان بالاكراه، وطلاقان وهي قاصر. ثم تهديدات بالقتل من عمها لرفضها الزواج من ابنه بحسب رواية أبناء خالتها وخالتها الموجودين خارج العراق.
طريقة عيشها العصرية أخيراً في مجتمع محافظ واستقلاليتها المادية، تسببتا لها أيضاً بحملات من التنمر الالكتروني. حالات العنف الاسري مرتفعة جداً في العراق.
حوادث قتل عديدة خلفيتها ذكورية شهدها العراق أخيرا، راح ضحيتها شابات عراقيات
بين ناشطات وحقوقيات ومؤثرات على مواقع التواصل الاجتماعي يُنظر إلى جميعهنّ على أنّهنّ مخالفات لمعايير المجتمع المحافظ.
فهل اقتربت المرأة العراقية من كسر الهيمنة الذكورية بعد أن لعبت أدواراً جديدة وغير تقليدية؟
الكلمات الدالة