يزن يقهر الإعاقة والحاجة: "لأجل شقيقتي"

يزن شابٌ من ذوي الهمم يكافح لأجل ان تستكمل شقيقته دراستها في بيلاروسيا اما الدولة اللبنانية فتقف متفرجة

أكتب رد