في مثل هذا اليوم: العالم يستنكر ويدين.. "لا للتمييز العنصري!"

تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 21 ديسمبر/كانون الأول 1965، الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري في العالم. حرصت من خلال هذه الاتفاقية على تأمين الحماية والكرامة والمساواة لجميع الفئات من دون أي تمييز. يتخذ التمييز العنصري حالياً، أشكالاً جديدة وصوراً متعددة وفقاً للوضع السياسي والاجتماعي والخطاب السياسي، مثل العنصرية ضد المهاجرين في أوروبا.
 
 
 
الكلمات الدالة