هل تتسبب تصريحات الوزير جورج قرداحي بأزمة دبلوماسية؟

تداول نشطاء عرب على مواقع التواصل فيديو يظهر فيه وزير الاعلام اللبناني جورج قرداحي وهو يتهم السعودية والامارات بالاعتداء على الشعب اليمني، فأثار غضب السعوديين والاماراتيين، مسبباً في أزمة دبلوماسية حادة للبنان. البعض اتهمه بمجاملة حزب الله اللبناني، مستحضرين فيديو سابق له وهو يشيد بالسعودية.
فجاء توضيح الوزير اللبناني جورج قرداحي في تغريدة له أن الفيديو يعود لمقابلة أجراها قبل شهر من تعيينه وزيراً على قناة الجزيرة أونلاين في 5 اب/اغسطس 2021، مضيفاً أنه لم يقصد الاساءة للسعودية أو الامارات، إنما صدر كلامه محبةً للبلدين وتمنياً منهما بوقف الحرب العبثية.
فيما أعلنت مصادر سعودية عن رفضها التام للتصريحات، من دون إصدار أي تعقيب عن السفير السعودي في لبنان وليد البخاري. كان لا بدّ لرئيس الحكومة اللبناني نجيب ميقاتي دخول الخط بسرعة لتهدئة الموقف، مؤكداً أن تصريحات قرداحي مجرد رأي شخصي ولا تُمثّل موقف الحكومة اللبنانية، معلناً عن حرص لبنان وتمسكه بروابط الاخوة مع الدول العربية.
فهل تسبب هذه التصريحات في عودة اضطراب العلاقات بين السعودية ولبنان؟
الكلمات الدالة