Jusur

رونالدو ليس الوحيد.. لمَ ينضم النجوم إلى أندية مغمورة؟

ليس كريستيانو رونالدو أول لاعب في تاريخ كرة القدم يحدث صدمة في نهاية مسيرته الكروية، وهو رفض عروضاً ضخمة من أوروبا والولايات المتحدة واختار الإنضمام إلى صفوف نادٍ غير مشهور في العاصمة السعودية الرياض بعد مسيرة حافلة بالنجاحات مع أرقى الأندية الأوروبية. فقد سبقه اللاعب الأرجنتيني كارلوس تيفيز، الذي انتقل إلى نادي غوانزهو الصيني عام 2016 براتب قدره 730 ألف يورو أسبوعياً، بعد خوضه مباريات رائعة مع ناديي مانشستير سيتي ويوفنتوس.

فهل الأجور الخيالية هي السبب الوحيد لإنتقال لاعبي كرة القدم إلى دوريات أقل منافسة؟ ولماذا تتعاقد الأندية مع نجوم في نهاية مسيرتهم؟

لا شك أن العروض المالية تعد سبباً رئيسياً لانتقال نجوم كرة القدم إلى أندية ودوريات أقل شهرةً، سواء في الصين واليابان أو الخليج العربي، وهي تمنح اللاعبين رواتب خيالية رغم تقدهم في السن. كما يسعى اللاعبون لخوض تجربة أقل تنافسية وصعوبة ممّا اعتادوا عليه في الادوار الكبرى في أوروبا، في حين يطمح آخرون لإبقاء أضواء الشهرة حولهم ليتحولوا إلى نجوم بارزين في الدوري الجديد.

أما عن سبب تعاقد الأندية مع نجوم في نهاية مسيرتهم، فقد تكون الأهداف الترويجية العامل الاساسي وراء هذه الصفقات الخيالية. وهي وسيلة تتبعها الدول والنوادي لجذب المشجعين حول العالم وتعدّ فرصة لتطوير لعبة كرة القدم لديهم عبر الاستعانة بخبرات هؤلاء النجوم، فبمجرد انتشار خبر انتقال اللاعب البرتغالي إلى الرياض، ارتفع عدد متابعي نادي النصر السعودي بشكل جنوني.

مجازفة للدون وعائلته قد تنقل مستوى كرة القدم السعودية إلى العالمية، فهل ترفع من شعبية الدون حول العالم أو تخفتها؟
الكلمات الدالة
رونالدو ليس الوحيد.. لمَ ينضم النجوم إلى أندية مغمورة؟
(last modified 05/01/2023 06:13:00 ص )
by